&  
21/03/2018

 

منجزات - عصابة - عمنا - رشوان

 

بقلم / منذر الأصبحي
 
بكلمات سلطان الصريمي سأبداء منشوري الباليستي الذي نوجهه صوب عمنا رشوان ( محافظ تعز )
قطع العروق شايسقي الورد يا نشوان
حسك تصدق عجايب طاهش الحوبان
ولا تصدق حكاية بنت شيخ الجان
 ولا تصدق عصابة عمنا رشوان

أصحابها ضيعونا كسروا الميزان
     باعوا الأصابع وخلوا الجسم للديدان ... وقطعوها على ما يشتهي الودان ... فكر بباكر ولا تبكي على ما كان ...
نشوان كم في جعبتي نصائح
     وكم ورم قلبي من الفضائح
وكم شاسامح لو أنا شاسامح
     أوصيك لا تهرب ولا تمازح
لا تفتجع من كثرة المرازح
      شق الطريق وظهر الملامح
حتى تعانق صبحنا تصافح
       وينتهي الأرهاب والمذابح

ربما غالبية الشعب اليمني إستمعوا لهذه الأغنية التي غناها محمد مرشد ناجي وربما أنا هنا أعدتها الى ذاكرة الكثير وما أقصده اليوم وبهذا المنشور هو محافظ محافظة تعز عبده الجندي الذي تم تعيينه من قبل اللجنة الثورية العليا ومنذو ذالك اليوم وحتى اللحظة هو محافظ عاجز وفاشل ولا يمكن لأحد أن يبرر فشله وعجزة ولا يوجد لهذا الرجل أي منجزات أو ايجابيات تذكر سوى عقده لقائات صحفية يجريها في فندق تاج سباء بالعاصمة صنعاء .. وغير ذالك فمن إحدى منجزاتة ومهمته الوطنية التي نفذها هو تحويل أحد منجزات الشهيد أبراهيم الحمدي وهي حديقة التعاون بحوبان تعز والتي تم بيعها خلال فترة نظام رحل وبدون عوده وبالأخص أثناء تولي المرتزق حمود الصوفي مهام محافظ لمحافظة تعز حيث قام ببيع مساحة كبيرة لأحد المستثمرين وبناء ( مركز المستهلك )ومن الجهة الأخرى تم بيع أجزاء كبيرة لأحد هوامير تعز وبناء حديقة ( دريم لاند ) ومع تولي الجندي محافظ لتعز تم تحويل الحديقة سوق للبطاط والطماط والخضروات حيث تم تقطيع الأشجار العملاقة وتوحلت الحديقة الى وحل للقمائم والخراب يكتسيها من كل مكان ... ولم يكتفي بذالك حيث قام بتأجير مسبح الحديقة لأحد المستثمرين ليصبح هو مالك ومشغل هذا الموقع ... ولم تكتفي عصابة عمنا رشوان حيث تواصل مهمتها الوطنية في تضييق الخناق على على حديقة التعاون ويجري فرز بصائر لبيع ما تبقى من أجزاء هذا المتنفس ...
للعلم بأننا لا نعلم أين تذهب الأموال التي تحصد من السوق المركزي بالحديقة وعائدات المسبح المغتصب ؟
ولم يعد لأطفال ونساء تعز المشردين والنازحين أو الساكنيين في هذه المناطق سوى التوجه نحو حديقة دريم لأند الخاصة وحديقتهم العامة التي لهم الحق بأن تكون متنفسهم عصابة عمنا رشوان أكملت المهمة وضيعوعها وكسروا وقطعوها على ما يشتهي الودان ورسالة أطفال تعز تقول بأي ذنب أضعتم حقنا وتأمرتم على حديقنا ؟؟؟

#صدى الاحداث

 

3 عدد مرات الارسال 294 عدد مرات الزياره
0
عدد التنعليقات
التعليقات
إضافة تعليق
الاسم :
الايميل :
التعليق :


الاحدث
لماذا تصر تركيا على إدارة المنطقة الآمنة في سوريا؟
يا سعودية.. لن ينفعك ذر الرماد في العيون
ماذا وراء التصعيد بين الهند وباكستان؟
هل اتفاق السويد على طريق "الوداع"؟
مصير المنطقة الآمنة شمال سوريا.. ومن يديرها

الاكثر تعليقا
«داعش» وحيداً في الجنوب السوري
ما علاقة الخلافات الحدودية الكويتية السعودية بصفقة ترامب؟
القرصنة الأمريكية الصهيونية 1-2
كيف ستتخطى إيران المرحلة الراهنة ؟
العنزي ويونا … والسعودية اليهودية

الاكثر زياره
ما علاقة الخلافات الحدودية الكويتية السعودية بصفقة ترامب؟
الديـاثـــــــة فرع آخر للنفاق
تقوية العلاقات مع سورية حاجة لبنان الملحة
«بادية السويداء».. نهاية الارهاب جنوب سوريا وبداية نهايته في الشمال
"إسرائيل" كانت في جوبر… أهم عمليات الموساد بمساعدة “الثوار”

الاكثر ارسالا
ومن المهرة يأتيك الخبر اليقين
«داعش» وحيداً في الجنوب السوري
العنزي ويونا … والسعودية اليهودية
منجزات - عصابة - عمنا - رشوان
شراكة الإعلام والمجتمع